إقتراب تشغيل مشروع ستارلينك للإنترنت الفضائى

أعلنت شركة SpaceX فى 2015 عن البدء فى تنفيذ مشروع ستارلينك للإنترنت الفضائى Starlink. يهدف ستارلينك إلى توصيل خدمة إنترنت قوية لكافة بقاع الكرة الأرضية.

يعمل المشروع عن طريق إشارات قادمة من الفضاء مباشرةً لأجهزة إستقبال هوائية صغيرة الحجم دون الحاجة إلى إستخدام خطوط من الكابلات الممتدة فى الأرض عالية التكلفة والتى يصعب توصيلها لبعض الأماكن، حيث ان الهدف الأساسى لهذا المشروع هو توفير إرسال قوي إلى كل الأماكن بأقل تكلفة، خاصةً المناطق التى تعانى من سوء الخدمة او انعدامها، لتصبح خدمة الإنترنت فى متناول الجميع.

آلاف الأقمار الصناعية

وتعمل سبيس إكس على تنفيذ مشروع ستارلينك للإنترنت الفضائى من خلال بناء شبكة تتكون من آلاف الأقمار الصناعية الصغيرة. تلتف هذه الأقمار الصغيرة لتكون شبكة كاملة حول الكرة الأرضية.

ستدور أقمار ستارلينك فى مدارات منخفضة قريبة من الأرض على مسافات تتراوح بين 340 و1150 كيلومترا. وتعتبر هذه المدارات هى الأقرب للأرض بدرجة كبيرة مقارنة بمدارات الأقمار الصناعية الأخرى التى توفر خدمات مماثلة على مسافات أبعد تتراوح بين 35000 و36000 كيلومترا.

لذا يتمتع هذا المشروع بعدة مميزات كالقدرة على نقل كم أكبر من البيانات بإشارات ثابتة وقوية، وبسرعات كبيرة تصل إلى 1 جيجابايت فى الثانية.

كما ان وجود هذه الأقمار على مسافة أقرب للأرض لن يتطلب إستخدام أجهزة إستقبال ذات حجم كبير وقدرات عالية . بل سيتيح ذلك الإكتفاء بالإعتماد على أجهزة أصغر حجما وأقل تكلفة لإستقبال الإشارات بإستهلاك أقل للطاقة. ويدعم هذه المميزات المواصفات التقنية التى يحتوى عليها كل قمر صناعى لستارلينك.

المواصفات التقنية التى تمتلكها أقمار ستارلينك

  • أربع هوائيات (antennas) قوية: لنقل إشارات كثيرة فى وقت قصير.
  • محركات أيونية ذات كفاءة عالية: والتى تعمل بغاز الكريبتون وهو البديل الأقل سعرا والأنسب من الزينون للإستخدام على هذا المستوى الإنتاجى الضخم. تتيح هذه المحركات للأقمار الصناعية سهولة المناورة وتغيير مستوى المدار عند الحاجة لذلك، والعودة إلى الغلاف الجوى عند أنتهاء مهمة كل منهما.
  • حساسات Star Tracker: تساعد هذه التكنولوجيا كل من الأقمار الصناعية على الإلتزام بالمدار المطلوب للحفاظ على دقة وقوة الإشارات المرسلة.
  • نظام تجنب الأصطدام: تستعين أقمار ستارلينك بعناصر من النظام الخاص بوزارة الدفاع الأمريكية لرصد الجسيمات صغيرة الحجم التى تطفو فى الفضاء بالقرب من الأرض. فيساعدها ذلك على تجنب الأصطدام بأى أجسام او أقمار أخرى تعترض مسارها.
  • ألواح شمسية فردية: يحتوى كل قمر صناعى على لوح شمسى واحد لخفض أسعار إنتاجهم ولمزيد من البساطة فى التصميم. وبالتالى تسهيل عملية إطلاق هذا العدد الكبير من الأقمار الصناعية فى الرحلة الواحدة لصواريخ Falcon 9.

حصلت شركة سبيس إكس على موافقة هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية لبناء شبكة تتكون من 12000 قمر صناعى. وتسعى الشركة حاليا للحصول على موافقة أخرى لزيادة هذا العدد بإرسال 30000 قمر أخر ليصبح مجموع أقمار ستارلينك 42000 قمر صناعى حول الأرض.

ونجحت الشركة بالفعل فى مايو 2015 فى إطلاق أول سلسلة من أقمار ستارلينك المكونة من 60 قمر صناعى. يزن كل قمر ما يقرب من 260 كيلوجرام. وتم نقل الأقمار بواسطة صواريخ فالكون 9 الخاصة بالشركة. ثم توالت رحلات الصواريخ المحملة بالأقمار حتى وصل عددها فى الفضاء حاليا إلى 538 قمر. وسوف تستمر هذه الرحلات على مدار الأعوام القليلة القادمة حتى يتم إكتمال بناء شبكة ستارلينك.

Starlink - أقمار ستارلينك فالكون 9 -  مشروع ستارلينك للإنترنت الفضائى

تميزت الدفعة الأخيرة من أقمار ستارلينك فى الشهر الماضى ببعض التعديلات التى أجرتها سبيس إكس على 58 قمر لمواجهة المخاوف التى اثارها العلماء والباحثين فى مجال الفضاء. منذ البدء فى تنفيذ المشروع أبدى بعض علماء الفضاء مخاوفهم من تأثير أنعكاسات الضوء الشمسى الواقع على أسطح هذه الأعداد الكبيرة من الأقمار القريبة للأرض وما يمكن ان تتسبب به من أضرار على قدرة أجهزة التليسكوب الأرضية فى رصد ومتابعة الأنظمة الفلكية. لذلك دعمت سبيس إكس الدفعة الأخيرة من الأقمار بتكنولوجيا Sun Visor لتقليل سطوع الضوء المنعكس من الأقمار الصناعية، حتى تدور أقمار ستارلينك فى الفضاء دون التسبب باى أضرار.

بالرغم من عدم وجود شكل مؤكد بعد لأجهزة الإستقبال التى من المفترض ان تستقبل إشارات ستارلينك على الأرض لكن أعلن إيلون ماسك – الرئيس التنفيذي لشركة SpaceX – عن وصفاً لها يشبه طبق فضائى صغير الحجم مثبت على عصاة رفيعة يتحرك أوتوماتيكيا لإلتقاط أقرب إشارة.

ونشر أحد المتابعين لمشروع ستارلينك بعض الصور مؤخرا على موقع reddit التى قام بإلتقاطها من أحد المواقع الخاصة بشركة سبيس إكس ويظهر بها أجهزة مشابهة لهذا الوصف.

أجهزة استقبال ستارلينك
أجهزة استقبال ستارلينك – (Courtesy of darkpenguin22 (via Reddit

من المتوقع ان تبدأ الشركة بث تجريبى لخدمة الإنترنت فى أمريكا وكندا خلال هذا العام، ومن ثم إطلاق الخدمة عالمياً بدايةً من 2021.

فإذا كنت من المتطلعين لوصول هذه الخدمة إليك قريباً، يمكنك تسجيل بلدك والرمز البريدى الخاص بك فى موقع ستارلينك هنا: https://www.starlink.com.